موسوعة التعلم والتدريب
الرئيسية المقالات استشارات استبيانات المجلس المنتديات بازار التدريب
 



تصفح مقالاتنــا





free counters




تابعنا في:
Facebook Twitter YouTube

مقالات اعرف جمهورك

تحليل الجمهور بعد التدريب
بواسطة: حسين حبيب السيد - بتاريخ: الأحد, 22 مــــارس 2009 (4808 قراءة)

 

في غالب الأحيان يفترض المتكلمون أن عملية إعداد الإلقاء تنتهي بإلقاء عبارتك الأخيرة وعودتك إلى مكانك بين الجمهور، ولكن تأثيرك على أفراد الجمهور يمكن أن يستمر لبعض الوقت, لذا نشجعك على إضافة خطوة أخرى وهي: التحليل بعد الإلقاء، والجزء الأساسي من هذا التحليل هو أن تكون رأياً شخصياً من خلال تحليل أدائك، فهل قمت بما كنت تتمنى القيام به؟ وما هي الملامح الأقوى في خطابك؟ وما هي الأضعف؟ وكيف تقيم مضمون وتنظيم وإلقاء محاضرتك؟ وماذا يمكنك أن تفعل لتحسين هذه الملامح في الإلقاء التالي؟



المزيد   طباعة   أخبر صديقاً

تحليل الجمهور أثناء التدريب
بواسطة: حسين حبيب السيد - بتاريخ: الأحد, 22 مــــارس 2009 (5626 قراءة)

 

إذا قمت بتحليل الجمهور قبل الإلقاء فستكون أكثر قرباً منهم. وذلك من خلال تشكيل صورة كاملة ودقيقة عنهم. فتحليلك للجمهور سيرشدك في اختيار موضوعك وطرق تطويره وإلقائه، وسواء قمت بالتكلم من نص مكتوب أو من الذاكرة أو بشكل ارتجالي، فإن تحليل جمهورك يجب أن يستمر أثناء الإلقاء وذلك إذا كنت تريد القيام بالاتصال الحيوي مع المستمعين. وعليك كمتكلم الحذر من ثلاثة أشياء أثناء الإلقاء: انتباه الجمهور وفهمه وتقييمه لك ولرسالتك.



المزيد   طباعة   أخبر صديقاً

تحليل الجمهور قبل التدريب - حلل حالات تكلم معينة
بواسطة: حسين حبيب السيد - بتاريخ: الأحد, 22 مــــارس 2009 (7031 قراءة)

 

حين تهتم بصفات جمهورك الديموغرافية والنفسية، وحين تستطيع تحديد احتياجات المستمعين ودوافعهم، يصبح من الأفضل أن تستطيع تحليل نماذج الجمهور ومزاجه وحجمه ومناسبة الإلقاء والبيئة الفيزيائية ووقت الإلقاء.



المزيد   طباعة   أخبر صديقاً

تحليل الجمهور قبل التدريب - حلل احتياجات الجمهور
بواسطة: حسين حبيب السيد - بتاريخ: الأحد, 22 مــــارس 2009 (8739 قراءة)

 

إن التحليلات الديموغرافية والنفسية لا نهائية وتأخذ الكثير من الوقت، وقد تكون بعض هذه العناصر - عناصر التحليل والصفات - لا علاقة لها بالموضوع الذي تختاره للتحدث عنه، وقد يكون بعضها الآخر أساسياً، ومهمتك هي اكتشاف الصفات والميزات المهمة وفهمها بشكل كلي. حين تهتم بصفات جمهورك الديموغرافية والنفسية ستكون قادراً على تحديد احتياجات المستمعين ودوافعهم بشكل أفضل. هناك نموذج مساعد في تحديد احتياجات الجمهور بطريقة منظمة، وهو هرم ماسلو (Maslow’s Hierarchy): يمكننا أن نتذكر الاجتماعي والنفساني أبراهام ماسلو (1908-1970) الذي وضع نموذجاً للاحتياجات البشرية والمعروف بـ "تسلسل ماسلو"، وقد كانت فكرة ماسلو هي أن كل الاحتياجات البشرية يمكن أن تصنف في خمس مجموعات من ناحية أهميتها وقوتها وسيطرتها، وهي: الاحتياجات الفزيولوجية والاحتياجات الأمنية واحتياجات الانتماء والحب واحتياجات التقدير واحتياجات الإنجاز الشخصي. وكمدرب أو كمعلم أو كقائد عليك الانتباه للاحتياجات التي تسيطر على جمهور محدد تقوم بمخاطبته، والانتباه على أهميتها.



المزيد   طباعة   أخبر صديقاً

تحليل الجمهور قبل التدريب - حلل نفسيات الجمهور
بواسطة: حسين حبيب السيد - بتاريخ: الأحد, 22 مــــارس 2009 (5699 قراءة)

إذا كان عليك معرفة صفات جمهورك فعليك معرفة صفاتهم النفسية، والسيكوغرافيا هو المصطلح الذي يعبر عن صفات الجمهور كالقيم والمعتقدات والمواقف والسلوكيات. وتساعدنا هذه العناصر في فهم كيفية تفكير المستمعين وإحساسهم وسلوكهم، وبالنظر إلى الشكل المرفق ستعرف أن سلوكنا مقيد بمواقفنا التي تعتمد على اعتقاداتنا المدعومة بقيمنا. ولكي نفهم التفاعل فيما بين هذه العناصر بشكل أفضل, سنختبر كل مستوى من الهرم بدءاً من القيم وإلى السلوكيات.



المزيد   طباعة   أخبر صديقاً

تحليل الجمهور قبل التدريب - صفات الجمهور
بواسطة: حسين حبيب السيد - بتاريخ: الأحد, 22 مــــارس 2009 (7234 قراءة)

إن الخطوة الأولى التي عليك القيام بها كمتكلم هي اكتشاف وتقييم صفات الجمهور قدر الإمكان، والديموغرافيا هي المصطلح الذي يعبر عن هذه الصفات. إن اكتشاف الميزات الخاصة بجمهورك سيساعدك في الإجابة عن السؤال التالي: "من هو جمهوري المستهدف؟"

 

إن تحليل الديموغرافيات يساعدك في إيصال رسالتك إلى جمهور معين، وبما أنك لن تتعرف على كل شيء يتعلق بالمستمعين, لذا فإنك ستقوم بعملية تعميم من خلال المعلومات التي تعرفها، ولكن انتبه إلى عدم تنميط هذه التعميمات بالنسبة لجميع أعضاء الجمهور, لأن هذا سيضعف جهودك التي تبذلها لإعداد إلقائك، فعلى سبيل المثال لقد وجدنا متكلمين يفترضون بأن أفراد الجمهور لهم نفس الصفات ونفس الاهتمامات، وبالتالي عندما يقوم المتكلم باختيار المواضيع التي يعتقد أنها تناسب هذا الجمهور فالنتيجة أن بعض الجمهور سيتقبل الإلقاء بينما سيرى البقية أنه مهين. قد تكون بعض المواضيع مناسبة لنوع واحد من الجمهور وتروق لهم بشكل كبير. إن الهدف من التعليم هو تعريفنا على أفكار ومعلومات جديدة، ولكنك كمتكلم تقوم بإحباط هذا الهدف عندما تلجأ لتنميط الجمهور واختيار المواضيع التي تراها أنت فقط مناسبة، وبالمثل تقوم أنت كمستمع بإحباط هدف التعليم عندما تحكم ومباشرة على إحدى المحاضرات بأنه غير مناسبة.



المزيد   طباعة   أخبر صديقاً

لابد من معرفة جمهورك ... مستمعيك ... متعلميك...
بواسطة: حسين حبيب السيد - بتاريخ: الأحد, 22 مــــارس 2009 (5681 قراءة)

 في التواصل الشخصي الذي يتم ما بين اثنين يعتمد مقدار التواصل وشكله على علاقتك بالشخص الآخر, ويزداد التحدي كلما زادت المجموعة التي تتواصل معها شخصاً إضافياً. وكذلك الأمر يزداد تنوع الجمهور كلما ارتفع عدد أفراده. ويختلف المستمعون عن بعضهم  بعضاً بحسب العمر والجنس والخلفية الثقافية والمعتقدات والقيم ومجموعة أخرى من الصفات والمميزات. باختصار إن لكل فرد من الجمهور شخصية منفردة، ولا ينحصر دورك كمتكلم فقط في إدراك هذه الاختلافات وإنما الفهم والاحترام والتكيّف مع تنوع الجمهور أثناء عملية الإلقاء. عليك اعتبار التنوع الكبير للجمهور فرصة للتعلم عن الآخرين وعن نفسك بدلاً من التفكير به على أنه عائق.



المزيد   طباعة   أخبر صديقاً






السابق
إيلاف نت التالي